أنثروبولوجيون في العالم Anthropologists in the world‎‏
عزيزي الزائر الكريم
انت لم تسجل في المنتدى بعد، عليك الضغط على زر التسجيل ادناه لتتمكن من مشاهدة ‏جميع الصور والروابط في المنتدى، والمشاركة معنا.ان امتناعك عن التسجيل يعني ‏حرمانك من مزايا المنتدى الرائعة .‏

العلاقة بين السحر والدين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

العلاقة بين السحر والدين

مُساهمة من طرف تقوى الرحمان في 7/11/2009, 06:28

عن السحر والدين(1 )

بحث في العلاقة بين السحر والدين
مقدمة

العلاقة بين السحر والدين علاقة موغلة في القدم. ومثار لاسئلة من نوع : ايهما اسبق الي الوجود. فهناك من ذهب الي ان الدين قد خرج من رحم السحر , وهناك من زعم بالنشأة المستقلة لكل منهما...
ونبدأ نحن بالتساؤل : أي شئ يخاطب السحر وما الذي يخاطبه الدين؟؟
وما دمنا نتعامل مع لفظ السحر , فلا بد ان نتعرض لما قيل في تعريفه وتحديدا . وسنبدأ من حيث المعني اللغوي وسنعتمد هنا علي معجم لسان العرف .
يذهب ابن منظور في لسان العرب(1) مادة " سحر" الي : قال ابن الازهري " السحر عمل تقرب فيه الي الشيطان, وبمعونة منه ,وكل ذلك الامر كينونة للسحر, ومن السحرالأخذة التي تاخذ العين حتي يظن ان الامر كما يري " كما قال الازهري ايضا " واصل السحر صرف الشئ عن حقيقته الي غيره" وتتردد معاني السحر عند ابن منظور بين التلاعب والافساد وقلب الحقائق..
ويذهب" ابن خلدون " الي ان (2 )" علوم السحر والطلسمات هي علوم بكيفية ايتعدادات تقتدر النفوس بها علي التاثيرات في عالم العناصر , اما بغير معين او بمعين من الامور السماوية . والاول هو السحر , والثاني هو الطلسمات"

كيف بدأ السحر واين بدأ؟؟
يزعم البعض ( وفقا مما جاء ببعض الكتب المقدسة) بان السحر قد بدأ ببابل حيث تعلمه الناس من الملكين هاروت وماروت. ويزعم البعض الاخر انه بدا ونما في مصر الفرعونية, بيد انه يبدو ان السحر ظاهرة موغلة في القدم مارستها كل الشعوب لا استثناء..

ويذهب شيخ المصريات الالماني "ادولف ارمان" في كتابه القيم :" ديانة مصر القديمة" (3) الي ان " السحر نبت وحشي في واحة الدين . وهو عمل يهدف الي التغلب علي القوي التي تتصرف في مصير الانسان. وانه من الخير ان نتعرف كيف يمكن ان ينشا الاعتقاد بامكان القيام بمثل هذا العمل,قد يبدو ان الاله قد استجاب للدعاء تارة , ولم يستجب الي الدعاء تارة اخري ,وعند ذلك يطرأ قسرا علي الفكر ان العبارة التي صيغ فيها الدعاء اول مرة قد لقيت عند الاله قبولا خاصا, لذلك يعد هذا التركيب افضل تركيب من نوعه , ويغدو صيغة لا يلبث الانسان ان يعتقد ان لها مفعول لا يخيب, وانها تقهر القدر ""





وفي معجم الحضارة المصرية القديمة (4) , يذهب " جورج بونز " ورفاقه تحت مادة " سحر" الي انه " عقدت مبارة بين النبي موسي وسحرة الفرعون,فدمرهم بسبب خداعهم بأن القي عصاه فاذا هي ثعبان مبين ابتلع ثعابينهم , فخروا له ساجدين. وما اسرارالمقابر الملكية المروعة, وقصص الخوارق الا خزعبلات, رغم رسوخ الاعتقاد بحلول لعنة الفراعنة علي منتهكي حرمة المقابر . وجعلت هذه الامور مصر القديمة دولة السحر. والحقيقة ان السحر كان يحكم في ارض الفراعين , وليست الاسطورة التي اسكنت وادي النيل بالسحرة خطا, والبرهان علي هذا ميسور : فتدل القصص الشعبية والتمائم وتلك التعاويذ المكتوبة التي تملأ خزائن المتاحف , علي ان السحر قد جاء واستقر في ارض السحرة"
" وان السحر كان اولا وقبل أي شئ ايمانا مطلقا بالقوة الخلاقة للصوت, ولم يعتبر الشخص البدائي اسم الكائن الحي او الجسم وسيلة لتسهيل تبادل الاراء بين الناس , بل اعتبره الكائن الحي او الشئ نفسه. فبمجرد النطق باسم , كان يخلق ذلك المخلوق او الشئ, وتزخر قصص الخليقة بفقرات تنص علي انه ما علي الخالق الا ان ينطق باسم كل عنصر من مكونات الخلق حتي يبادر ذلك العنصر في الحال بان ياخذ مكانه المعين"
ونظن ان الموسوعة تشير الي لاهوت " منف" ونظريةالخلق عندها ..حيث يقوم الاله الخالق " بتاح" او " فتاح" بان يفكر في الخلق بقلبه ثم ينطق بلسانه فيوجد الخلق والعالم والكون , وهي نظرية الخلق بالكلمة او ما نسميه نحن اصطلاحا :" كن فيكون" .
ويذهب " روبير جاك تيبو " مؤلف " موسوعة الاساطير والرموز الفرعونية" الي اتجاه مخالف لما ذهب اليه " جورج بونز" اذ يقول " روبير جاك" في موسوعته تحت مادة " سحر" (5) : " كانت مصر القديمة تضم في رحابها العديد من الكهنة السحرة , ولكن ليس بالمعني المفهوم في عصرنا الحالي . فالكاهن الساحر ( ترجمة غير صحيحة لعبارة " العليم بالامور" ) وكان مجرد مفسر ومترجم لدي الالهة , او المتحدث بلسانها , ولكنه لا يستطيع ان يضع أي شئ خارج نطاق العالم , ولا يمكنه ابدا تحويل المادة لفائدته او نفعه الشخصي او لصالح المجموع...وبالرغم مما يحظي به الفرعون من قوة ومقدرة , فانه لا يستطيع ابدا ان يكون ساحرا , بالرغم من انه يتمتع بنفوذ مادي علي الكائنات . فهو كبداية خادم للماعت ( الحقيقة والعدل) , وبالاضافة الي ذلك فهو الوسيط والشفيع بين السماء والبشر , وبذا , فمن خلاله شخصيا تستطيع الالهة ان تبين عن مقدرتها وقواها , وكان ذلك ايضا وضع الرسل والنساك."

يتبع
المصادر:

1- معجم لسان العرب – بن منظور- الجزء الثالث-مادة سحر- صفحة 1953,1954 طبعة دار المعارف المصرية
2- مقدمة بن خلدون- بن خلدون – كتاب الشعب-صفحة 467 – طبعة دار المعارف المصرية
3- ديانة مصر القديمة- اودلف ارمان- ترجمة د/ عبد المنعم ابو بكر, د/ محمد انور شكري- الهيئة المصريةالعامة للكتاب- 1997
4- معجم الحضارة المصرية القديمة- جورج بونز وعدد من الباحثين- ترجمة امين سلامة-الهيئة المصرية العامة للكتاب- 1996- صفحة 187
5- موسوعة الاساطير والرموز الفرعونية- روبير جاك تيبو – ترجمة فاطمة عبد الله- مشروع الترجمة- المجلس الاعلي للثقافة- القاهرة.
خالد السروجي- مصر

تقوى الرحمان
عضو متألق
عضو متألق


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العلاقة بين السحر والدين

مُساهمة من طرف ابو يعقوب الحركي في 14/7/2011, 01:34

شكرا لكم

ابو يعقوب الحركي
عضو جديد
عضو جديد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العلاقة بين السحر والدين

مُساهمة من طرف خمائل دبان في 21/8/2011, 23:09

شكرا على المجهود القيم

خمائل دبان
عضو جديد
عضو جديد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى