أنثروبولوجيون في العالم Anthropologists in the world‎‏
عزيزي الزائر الكريم
انت لم تسجل في المنتدى بعد، عليك الضغط على زر التسجيل ادناه لتتمكن من مشاهدة ‏جميع الصور والروابط في المنتدى، والمشاركة معنا.ان امتناعك عن التسجيل يعني ‏حرمانك من مزايا المنتدى الرائعة .‏

الانتشار الثقافي لسمات عاشوراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الانتشار الثقافي لسمات عاشوراء

مُساهمة من طرف شهيد حسين محمد الشمري في 12/11/2010, 06:41

موقع قبر الحسين حسب عاشوراء

الذي يتتبع خريطة عاشوراء سيجد ان لقبر الحسين عليه السلام اماكن عدة وقد يتعدى عدد المواقع الى قرابة النصف مليار موقع فعدا موقع القبر في كربلاء فيجب عليك البحث في قلوب نصف مليار مسلم ولهذا ان لعاشوراء رقعة جغرافية كبيرة وممتدة لتشمل اقاليم عديدة فالسمات الثقافية التي ميزت عاشوراء تنطلق من مركز باتجاهات متعددة او بكل الاتجاهات.
والمركز هو كربلاء ومنها تمتد هذه السمات فكلما كانت هذه السمات بعيدة عن المركز فذلك يعني ان عمرها طويل بالقياس بالسمات القريبة من المركز ولذا كلما كانت قديمة كانت اصيلة ومتجذرة وتمثل لحاملها مصداقية وشفافية في التعبير عن ثقافته الحسينية او العاشورائية .
فمثلاً نجد الثقافة العاشورائية متجذرة واصيلة في مصر على الرغم من انطماس المعنى الحقيقي لهذه الثقافة الا ان شكل السمات الثقافية لعاشوراء متجذرة بقوة في هذه البلاد والمعنى قد شابه التباس كبير بسبب السياسات التي مرت على مصر وهي مناهضة للفكر الحسيني وحاولت بشتى الطرق طمس ملامح عاشوراء وثورة الحسين ونجحت بشكل نسبي في طمس ملامح الثقافة الثائرة للحسين الا ان شكل الممارسات العاشورائية لا زال موجود بقوة وباثر روحاني كبير و ان الحس الثوري والعقائدي انطمس مع اصرار اعداء الحسين على قمع الفكر الحسيني بشتى الوسائل وأقساها وأكثرها عنفاً ومع محاولات لازالت مستمرة بتشويه العقل العربي والاسلامي بدس روايات واختلاق احداث وتمجيد اناس وشخصيات هي في الحقيقة عملت بالضد من الاسلام الحقيقي وبمرور الزمن اصبح الانسان المسلم يتعايش مع صراع بين ثقافتين متضادتين فاذا كان من السذج انطلى عليه الامر ولم يستطع التمييز وان كان ذو عقل منفتح فاما يسلك طريق الحق ويحاول البحث عن الحقيقة واما يفهم لكن عصبيته تمنعه فيتمادى ويجند نفسه لنفس ذلك الذي شرخ جدار الاسلام الحقيقي واحدث فيه التصدع .
ان الثقافة التي دمرت ثقافة الاسلام الحقيقي وشوهت صورتها الناصعة هي ثقافة تلك المقولة (ان سيدنا فلان عليه الرحمة قتل سيدنا علان عليه الرحمة فسيدنا فلان كان على خطأ فله حسنة وسيدنا علان كان على الحق فله حسنتين اثنين) والله اكثرتم جزاكم الله ما جزى به سيدكم فلان وحشركم واياه .
ولعاشوراء امتدادات مكانية جغرافية بكل الاتجاهات ولم تكن التاثيرات البيئية معوقة لحركة السمات العاشورائية مثل البحار والانهار والجبال حيث تجدها قد انتشرت مبتعدة عن المركز (كربلاء) بمسافات كبيرة فمثلاً تجدها قد عبرت انهاراً وصحارى وصولا للجزيرة العربية جنوبا وعبرت انهاراً وصحارى وبحار الى المغرب من الارض الاسلامية المتعربة ومنها الى مناطق عدة في افريقيا و بعض من جنوب اوربا غربا كاسبانيا في احد العصور الاسلامية وانتشرت شرقا متخطية جبال وعرة الى ايران ومنها الى اقاليم روسيا وافغانستان والهند وبعض من دول جنوب شرق اسيا وهذا لم يكن لو لا مكانة الحسين في قلوب المسلمين عموماوالكثير من المثقفين الاحرار في العالم خصوصاوكذلك لم يكن لو لا قوة السمات العاشورائية لانها نتاج ثقافة قوم ابوا الا ان ينصروا الحق واهله اينما كانوا ونصرة المظلوم والنيل من الظالمين لانهم اصحاب قضية هي الانسان وحفظ انسانيته.
ولهذا فان موقع قبر الحسين ستجده في قلوب كل المسلمين والاحرار في العالم اينما كانوا وهذا مصداقٌ لقول رسول الله محمد صلى الله عليه واله وسلم حيث يقول : ان لولدي الحسين حرارة في قلوب المؤمنين لن تنطفئ ابداً .



شهيد حسين محمد الشمري
عضو مساعد
عضو مساعد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى