أنثروبولوجيون في العالم Anthropologists in the world‎‏
عزيزي الزائر الكريم
انت لم تسجل في المنتدى بعد، عليك الضغط على زر التسجيل ادناه لتتمكن من مشاهدة ‏جميع الصور والروابط في المنتدى، والمشاركة معنا.ان امتناعك عن التسجيل يعني ‏حرمانك من مزايا المنتدى الرائعة .‏

مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف شهيد حسين محمد الشمري في 13/11/2010, 06:02

مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي
الثقافة الجبرية
يعرف تايلر الثقافة على انها ذلك الكل المركب من العادات والتقاليد والمعتقدات والمعارف و المهارات....الخ
والمعتقدات والعادات هي من اهم السمات الثقافية التي تميز المجتمعات وغالبا ما تاخذ هذه السمات صفة الجبرية
والجبرية هنا ليس ما يجبر الفرد عليه بالقوة المادية المباشرة ولكن كل ما اتفق الافراد عليه واخذ صفة العمومية في المجتمع وتطور واصبح من متبنيات المجتمع الفكرية ودخل في اطار العرف وقد يصبح مقدس او شبه مقدس تكون له سمه تطبيق اجبارية معنوية خصوصا عند دخوله حيز المعتقدات المقدسة او يكون له وضيفة في البناء الاجتماعي وعندما يؤمن الفرد بانتمائه للجماعة فان كل متبنيات المجتمع الفكرية تكون ملزمة التطبيق أي تاخذ صفة الجبرية في التطبيق بحيث ان عدم تطبيقها سوف يؤدي بالفرد الى الانعزال عن الجماعة والشذوذ عنها.
ومن مظاهر الثقافات الجبرية في المجتمع العراقي وهي كثيرة قسم منها يقع تحت عنوان العرف والاخر تحت عنوان الدين والمعتقد واخر ضمن البناء القرابي في العشيرة او الاسرة واهم هذه المظاهر في اعتقادي هي مظاهر الثقافة الجبرية التي تقع تحت عنوان الدين والمعتقد وممارسة بعض الطقوس المرتبطة بالدين .

عرس القاسم
( صينية القاسم )
من المعروف ان لكل شعب من شعوب المعمورة موروثاً وفلكلوراً شعبياً يرتكز في الاساس على نوعية خاصة من الاحداث او السير الذاتية للاشخاص وتستوعبه الذاكرة الجمعية الشعبية ليصبح بعد ذلك فرضا احتفاليا سنويا او موسميا تبعا لما يتفق عليه المجتمع الشعبي، وتعتمد تلك الموروثات الشعبية في اغلبها على السير البطولية الخيرة والطقوس والشعائر الدينية التي تتخذ من بعض الاحداث والوقائع طريقا للتعظيم والمفاخرة او المشاركة الوجدانية والتكفير عن الخطايا والرغبة في تحقيق الامنية، وكل ذلك مصحوبا بالمشاركة الجماعية الوجدانية مع صاحب الواقعة او الحدث الكبير عن طريق ابتكار طرق للتعبير عن هذه المشاركة.

ولعل ماجرى بفاجعة كربلاء التي وقعت سنة 61 هجرية من اكبر المؤثرات التي خزنت في عقول وضمائر المسلمين وعلى وجه الخصوص اهل العراق بكون ارضهم التي جرت عليها احداث الواقعة هي التي تحتوي اجساد الامام الحسين بن علي وال بيته وصحبه عليهم السلام، ولذلك اصبح العراق الشاهد الدائم على ما جرى في تلك التراجيدية الانسانية، ولذلك جاء التاكيد على بعض احداثها الانسانية لتصنع منها طقوسا شعبية تصب في خانة تعظيم الحدث والمشاركة الوجدانية الصادقة مع الامام الحسين في مصيبته الكبرى.
ومن هذه الاحداث المؤثرة التي اصبحت جزءا من الموروث الشعبي او الطقس الديني الذي يسترجعه اهل العراق هي حادثة مقتل (_القاسم بن الحسن بن علي بن ابي طالب عليهم السلام) والذي يحتفي به المسلمون الشيعة في اليوم الثامن من محرم الحرام سنويا، والقاسم بن الحسن كما تؤكد السير التاريخية (هو غلام لم يبلغ الحلم) وهو أمانة الحسن عند اخيه الحسين، وقد تبلورت فكرة (عرس القاسم) لدى محبيه وجدانيا من خلال طقس فلكلوري تبلور على انه شاب في مقتبل العمر بالاضافة الى جمال وجهه المحمدي الذي يوصف (كأن وجهه شقة قمر)، وعلى اساس هاتين الصفتين جعلت من القاسم المناصر لعمه الحسين عليه السلام يسمى (بالعريس) كما ينفرد ابن عمه علي الاكبر بصفة (الشباب) ولهذا يردد محبوه في يوم مقتله _ (حق الشباب عله الشباب)

صينية القاسم:-

ان الطقوس الخاصة باستشهاد القاسم يعبر عنها دراميا بقدوم شاب جميل يرتدي الملابس البيضاء يعتلي ظهر جواد، يحاط به مجموعة من الفرسان الذين يرومون زفافه الى حيث تتواجد عروسه المفترضة والتي تقيم لها النساء طقسا خاصا في اغلب البيوت التي يقمن فيها تجمعا وهن يجلسن حول
(عروس القاسم) والتي تجسدها شابة يشترط ان تكون غير متزوجة مغطاة بالملابس البيضاء دلالة الطهر والنقاء خافية الوجه لكي لاتعرف من قبل الاخريات المشاركات عدا راعية الطقس الديني (ام القراية)، وتزف مصحوبة بضياء الشموع ورائحة البخور الموضوعة في الصينية التي تحتوي بالاضافة لذلك التمر والحلوى والحناء والسكر واللبن واغصان الأس والتي ترمز بمجموعها الى حلاوة وخصوبة واستمرارية الحياة المستقبلية ويطلق عليها )صينية القاسم) وهي التي من خلالها تطلب النساء من الله تحقيق الرغبات والامنيات، وغالبا مايكون الزواج للشابات وحفظ الاولاد والاخوة والازواج بالنسبة للاخريات، وذروة المشهد الطقسي يتمثل بوصول خبر استشهاد العريس على ارض المعركة مما يجعل النساء يسرعن برمي العباءة السوداء على رأس العروس كدلالة للحزن فيتحول طقس العرس الى مأتم تتحرك به اجساد النساء بحركات تعبيرية ايقاعية مع مصاحبتهن لقائدة الطقس الانشادي المؤدية للديالوج بنغم حزين والتي يطلق عليها تسمية (الملاية) وهن يرددن وراءها اللحن المتناغم والمعروف لدى المشاركات:
أوه يقاسم يبني:
زفيتلك بت عمك حلت شعرها يمك
اوه يقاسم يبني ديوان عرسك مبني
مبني ابجص ونوره
جت العروسه اتزوره
اوه يقاسم يبني
صعدنا جبال وجبال وجبنه دم الاطفال
اوه يقاسم يبني
صرفنه فلوس وفلوس وجبنه دمه بالطوس
ومع هذا التنغيم اللحني تنثر المشاركات شعورهن في الفضاء المفتوح بحركات شبه دائرية للرأس مصحوبا بحركات جسدية مع الضرب بالاكف على الوجوه والاكتاف الذي يشكل ايقاعا متناغما لاداء اللحن، وتضيف رائحة البخور والاجساد وانعكاس لمعان الدموع بتأثير ضوء الشموع المشتعلة جوا قدسيا على الاجساد التي تتحرك بايقاع منتظم لتعلن طقسا دينيا متوهجا في حب الامام الحسين، ان هذا التوحد الانثوي الوجداني لايظهر بغير هذه المناسبة التي تسقط فيها كل الفوارق الطبقية والاجتماعية والعمرية فيما بين المشاركات اللواتي ينتمين الى اديان ومذاهب مختلفة على اساس فهم ان العامل المشترك لحادثة القاسم هو العزاء المشترك لعروسته، فجميعهن يسعين الى الخلاص من خلال مؤاساة هذه العروس المظلومة والتي تتكرم عليهن بان يقاسمنها ماحوت صينية القاسم، لكي تأخذ كل واحدة العهد على نفسها ان تجلب )صينية القاسم) في العام القادم كنذر ان ابتسم الحظ وانفتحت ابواب الخير والسعادة بوجهها، ويسود الاعتقاد لديهن بأنه سيتم زواج من نذرت نفسها وجسدت دور عروسة القاسم بعد برهة من الزمن كتعويض الهي بما قدمته لحفيد ابنة رسول الله.
ان مايميز هذا الطقس الشعبي النسائي هو التعبير عن حالتين متضادتين بحالة جديدة مقبولة دينيا واجتماعيا، هي حالة الانتقال الروحي والجسدي من الفرح المطلق كحالة اقتران الى مابعد الاستشهاد، واعتبار معنى الشهادة هي من قيم السماء العليا التي يمكن التعبير عنها بشكل مغاير عن حالة الموت العادي، وعلى هذا الاساس تحتوي (صينية القاسم) كل مايرمز للحياة السرمدية بالاضافة الى ما تمارسه المشاركات من طقس هو التعبير عن المشاركة الوجدانية بشكل تراجيدي رمزي يعني بان الطريق الذي سلكه القاسم عليه السلام هو عنوان الحياة الحقيقية والموقف الصادق يستحق التعبير عنه من خلال الاحتفال الخاص بعرس حزين.

عرس القاسم بين الحقيقة والخيال
بداية وقبل مناقشة تفاصيل وحيثيات قصة عرس القاسم
(التي وصفها بعضهم بأنها أسطورة شعبية!! والبعض الآخر أنها خرافة!!) لابد من التأكيد على نقطة أساسية ومهمة جدا وهي أن هذه القضية وإن تعرض لها بعض العلماء في أجوبة الاستفتاءات الموجهة إليهم، إلا أن الإنسان ليس ملزما بمتابعة رأي أحد فيها باعتبارها قضية تاريخية وردت ضمن رواية واحدة فقط (كما سيأتي)، وفي مثل هذه القضية يمكن للباحث أن يعطي رأيه فيها سواء كان رأيه مصيبا أم خاطئا، لأن القضية التاريخية إن لم تكن متواترة ولم تكن مرتبطة بالأصل العقائدي فإنه يحق للباحث أن يدلي برأيه فيها شريطة أن يكون ملما بالمصادر ومنطلقا من أصول البحث العامة .
وقصة زواج القاسم هي من هذا القبيل فلم يقل الفريق المؤيد أو الرافض لها أنها مرتبطة بأي أصل عقائدي كما لم يدع أي طرف أنها متواترة بل أنها خبر واحد مرسل.
إذن لا يصح الطعن في قصة عرس القاسم بن الإمام الحسن المجتبى (ع) بحجة أن هناك نتائج توصل إليها بعض العلماء في هذا الموضوع وتصب في خانة رفض قصة العرس من دون بيان أسباب الرفض، إذ لو كان الأمر مقصورا على ذلك لصح لمن يؤيد عرس القاسم أن يكتفي برأي العلماء الذين أوردوا القصة وقبلوها على نحو الاحتمال أو الجزم سواء من الفقهاء أو من العلماء الذين كتبوا بعض المؤلفات في هذا الخصوص أيضا.

اراءي عالم كبير في عرس القاسم
االشهيد الشيخ مرتضى مطهري:-
" ولذلك فإن وقائع المعركة التاريخية واضحة المعالم تماما ومليئة بالفخر والعزة والمجد. ولكننا شوهنا هذه الصفحة التاريخية المشرقة وارتكبنا خيانة كبرى بحق الإمام الحسين (ع) بحيث إنه لو ظهر إلى عالم الوجود المادي اليوم لاتهمنا بقلب حقيقة الواقعة رأسا على عقب، ولقال: إنني لست ذلك الحسين الذي رسمتموه في خيالكم، وإن القاسم بن الحسن الذي صورتموه، وعلي الأكبر الذي رسمتموه في مخيلتكم ليس هو ذاك الابن الأصيل من صلب الحسين، والأعوان الذين تتحدثون عنهم ليسوا بأعواني وأصحابي في يوم عاشوراء. نعم فنحن قد صورنا القاسم ذلك العريس الذي لاهم له إلا البحث عن زوجة ولا هم لعمه أيضا سوى تزويجه! فهل حاولتم مرة أخرى مقارنة هذا القاسم الذي اختلقتم شخصيته مع الشخصية التاريخية الحقيقية؟ ". (الملحمة الحسينية ج1 ص 24)








شهيد حسين محمد الشمري
عضو مساعد
عضو مساعد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف Ibraheem HASAN في 16/11/2010, 12:08


موضوع رااااااائع ومهم ، احسنت استاذي شهيد ... تحياتي الطيبات وبأنتظار مزيدك

دمت طيبا


avatar
Ibraheem HASAN
المدير العام للموقع
المدير العام للموقع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف شهيد حسين محمد الشمري في 16/11/2010, 20:50

انا اشكرك يا اخي العزيز ابراهيم الساعدي على هذا الثناء والتشجيع كما واهنئك على هذا المنتدى الرائع البديع الذي لامثيل له

شهيد حسين محمد الشمري
عضو مساعد
عضو مساعد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف مصطفى حسن عباس في 2/12/2010, 20:34

عاشت ايدك عزيزي شهيد هذا الموضوع اجة بوكتة لان قسم الانثروبولوجيا حاليا كلهم عدهم بحث عن موضوع بالثقافة الجبرية
ممنون جدا
avatar
مصطفى حسن عباس
عضو جديد
عضو جديد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف black scorpion في 4/12/2010, 07:42

تم نقله لمنتداي للاستافدة العامة www.ifada.ace.st
avatar
black scorpion
عضو جديد
عضو جديد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف بنت العراق في 10/12/2010, 05:15

شكرا جزيلآ اخي شهيد لقد افتني كثيرا و الموضوع جميل جدا cheers flower

بنت العراق
عضو جديد
عضو جديد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف شهيد حسين محمد الشمري في 10/12/2010, 20:19

انا بالخدمة وحاضر لاي مساعدة وانشاء الله سارفدكم بكل جديد وبكل ما يتقاطر من قريحتي والله المعين وتمنياتي لكم بالنجاح بل بالتفوق

شهيد حسين محمد الشمري
عضو مساعد
عضو مساعد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مظاهر الثقافة الجبرية في المجتمع العراقي

مُساهمة من طرف علي عقيل ناصر في 24/12/2010, 19:49

موضوع رائع انتظر جديدك ...
وارجوا ان يتم التطرق لكثير من هذه المواضيع ..
التي تعد مهمة في ثقافة المجتمع ..
تقبل مروري
ولك كل الشكر والتقدير
avatar
علي عقيل ناصر
عضو جديد
عضو جديد


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى