أنثروبولوجيون في العالم Anthropologists in the world‎‏
عزيزي الزائر الكريم
انت لم تسجل في المنتدى بعد، عليك الضغط على زر التسجيل ادناه لتتمكن من مشاهدة ‏جميع الصور والروابط في المنتدى، والمشاركة معنا.ان امتناعك عن التسجيل يعني ‏حرمانك من مزايا المنتدى الرائعة .‏

علاقة علم الاجتماع بباقي العلوم الاجتماعية 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

علاقة علم الاجتماع بباقي العلوم الاجتماعية 2

مُساهمة من طرف سعيد الجزائري في 5/12/2011, 23:48


I. ماهية علم الاجتماع و العلوم الاجتماعية:
I-1. مفهوم العلوم الاجتماعية:
و هي تتكون من شطرين العلم مفرد العلوم و هي من علم يعلم علما بمعنى أدرك حقيقة الشيء، اجتماعي مفرد اجتماعيات و هو يعني ذلك الفضاء الذي تحدث فيه الظواهر الاجتماعية و يسبب تجمع الأفراد في جماعات و ما ينتج عنها من علاقات سواء كانت أولية أو ثانوية و العلوم الاجتماعية ظهرت في القرن التاسع عشر و هي جزء من العلوم التي تدرس مظاهر الحياة البشرية و تعني الإنسان تحديدا و تميل إلى دراسة الحاضر و المستقبل و جميع تخصصاتها هي عبارة عن مجموعة فروع تتصل بعلم الاجتماع الذي يعد علما محوريا من بين هذه العلوم، كما أنها تتخذ من الظاهرة الاجتماعية التي ينتجها الأفراد موضوعا لدراستها و المجتمعات البشرية مجالا لتحقيقها و المنهج العلمي الحديث سبيلا للكشف عن علاقتها السببية.
و هي أيضا مجموعة العلوم التي تهتم بالجانب الاجتماعي للإنسان لدراسة المجتمعات البشرية و قد تعتبر فرع من فروع العلوم الإنسانية و يعتبر ميدانها المعرفة الإنسانية التي تدرس العلاقات الاجتماعية و الحياة الجماعية.
إن العلوم الاجتماعية التي نعنيها هنا هي تلك العلوم التي تهتم بالإنسان مهما اختلفت زوايا رؤيتها أو مناهجها في دراسة ذلك الإنسان و في علاقته بالإنسان الآخر أو جماعة أو دولة أو مؤسسة و هي علم اجتماع و تاريخ و اقتصاد و سياسة و أنثروبولوجيا و اللغة و الإدارة و القانون و الجغرافيا و علم النفس ... الخ.
و تختلف العلوم الاجتماعية عن بعضها في زاوية المعالجة التي ينظر إليها أي متخصص و في كيفية الحل و العلاج و إن العلوم الاجتماعية لا تنفصل عن علم الاجتماع لأنها تترابط فكلها تدرس الإنسان و السلوك.
I-2. مفهوم علم الاجتماع:
إن تعريف علم الاجتماع ليس أمرا سهلا أو هينا، لعدم وجود اتفاق على تعريف محدد، و ذلك لأن تعريف علم الاجتماع أمر مرتبط ارتباطا تاما بموضوعه و بمنهجه بل و بعلاقته بالعلوم الاجتماعية و غير الاجتماعية، من هنا تعددت التعاريف بتعدد العلماء و بتعدد النظريات و المذاهب الاجتماعية المختلفة و من المفيد هنا، استعراض عدد من التعريفات لهذا العلم و التي تنبع من إطارات مختلفة من المفاهيم العامة في النظرية السوسيولوجية و التي تصور في نفس الوقت مدى التقارب الذي يتجه إليه علماء الاجتماع في بعض المسائل الأولية كتعريف العلم.
- يعتبر أوجيست كونت Augest conte أول من أطبق مصطلح علم الاجتماع السوسيولوجي Sociologue عام 1839 و لقد كان يريد أن يطلق على العلم الجديد الفيزياء الاجتماعية و لكنه نبذ هذا المصطلح بعد أن بدأ العالم البلجيكي أودولف كاتيليه Adolphe quetlet في عمل دراسات إحصائية عن المجتمع و سمى هذا الميدان من بحثه بالفيزياء الاجتماعية و مع أن مصطلح علم الاجتماع تركيب من اللاتينية و اليونانية إلا أن هذين الشقين يصفان ببراعة ما يهدف العلم الجديد إلى إحرازه. و لوجيا logy تعني الدراسة على مستوى عالي من التخصص و على سبيل المثال البيولوجيا و علم النفس يعتبران دراسة متخصصة للحياة و العقل على التوالي و لفضة سوسيو socio تشير إلى المجتمع و هكذا فإن شقي علم الاجتماع يعنيان دراسة المجتمع على مستوى عال من التعميم و التجريد
- يعرف علم الاجتماع بأنه علم المجتمع على اعتبار أن المجتمع عبارة عن سلوك أي جماعة مكونة من أعضاء (كائنات) يحيون حياة متساندة و وسيلتهم إلى ذلك التفاعل و العلاقات المتبادلة،و من هنا يكون موضوع علم الاجتماع هو دراسة السلوك الاجتماعي الإنساني مع التأكيد على أهمية التفاعل الإنساني الذي يعبر عن سلوك الإنسان في علاقته بإنسان آخر.
- و يعرف أجبرن Ogburn و نيمكوف Nimkoff علم الاجتماع من خلال مناقشتهما للتعرف الموجز له بأنه: "الدراسة العلمية للحياة الاجتماعية"، و يرون أن الحياة الاجتماعية تقوم على التفاعل، و التفاعل يؤدي إلى التنظيم الاجتماعي الذي يؤدي بدوره إلى خلق أشياء كثيرة كالمباني و الموسيقى و الأخلاق. ـ أي إلى خلق الثقافة ـ و ما دام علم الاجتماع يدرس هذا كله فإنه صالح لأن يكون علما عاما يعالج الخصائص المشتركة بين الجماعات و المجتمعات المختلفة.
- و يعرف أوجست كونت بأنه: "دراسة الخصائص العامة المشتركة بين أنواع الظواهر الاجتماعية، لذلك تقتضي هذه الدراسة دراسة العلاقات و الارتباطات بين الأنواع المختلفة من الظواهر الاجتماعية كالعلاقة بين الدين و الاقتصاد مثلا و كذلك دراسة العلاقات و الارتباطات بين الظواهر الاجتماعية و غير الاجتماعية كالجغرافيا و البيولوجيا و أخيرا دراسة الخصائص العامة المشتركة بين كل أنواع الظواهر الاجتماعية التي تعتبر محسنة للدراسات السابقة.
II. علاقة علم الاجتماع بالعلوم الاجتماعية:
II-1. علاقة علم الاجتماع بعلم الاقتصاد:
يعنى علم الاقتصاد بصفة عامة بدراسة إنتاج و توزيع السلع و الخدمات، و قد تطور هذا العلم في العالم الغربي في ظل المدرسة الكلاسيكية بإنجلترا، و تناول العلاقات المتبادلة بين المتغيرات الاقتصادية البحتة كالعلاقة بين سعر السلعة و الكمية المعروضة منها، و البحث في نظريات العرض و الطلب و ما شابه ذلك، و عند دراسة الإنتاج يهتم في علم الاقتصاد بالصناعة و المؤسسات الاقتصادية مثل البنوك و شركات التجارة و النقل، و رغم أن هذه المؤسسات هي المجال الخاص للدراسات الاقتصادية إلا أن علماء الاجتماع أيضا يهتمون بدراستها لأنهم يدرسون النواحي الاجتماعية للأنشطة الاقتصادية. و من الملاحظ أن الكثير من المشكلات الهامة ذات الصلة الوثيقة بعلم الاقتصاد لم تتناولها البحوث الاقتصادية، و من أمثلة ذلك دراسة دور القيم و التفضيل في التأثير في قوة العمل و أثر العادات الاجتماعية في الأسعار و دور التعليم في الإنتاج و غير ذلك من الموضوعات التي تركت ليتناولها في الدراسة علماء الاجتماع و علماء النفس، و كذلك يساهم علماء الاجتماع في دراسة التسويق.
و يلتقي علم الاقتصاد و علم الاجتماع في أكثر من موضوع، فالثروة التي هي بؤرة علم الاقتصاد لا توجد إلا في مجتمع و لا تنتج إلا عن طريق الأيدي العاملة و لا تتناول إلا بين أفراد تربطهم نظم و أوضاع اجتماعية، كما يهتم علماء الاجتماع بدراسة العلاقات الاقتصادية بين العمال و أصحاب الأعمال أي بين العمل و رأس المال، الذي أصبح قوة جمعية لأنه ثمرة الجهد الذي يبذله أفراد المجتمع منذ القدم. و من هنا نشأت النظريات الاشتراكية التي مهدت لقيام نظم سياسية و اجتماعية و تستند إلى أسس اقتصادية.


سعيد الجزائري
عضو متميز
عضو متميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى